زائيف ألكين: عباس يفضل المسار الأحادي الجانب في التفاوض

قال نائب وزير الخارجية الإسرائيلي “زائيف ألكين” من حزب الليكود إن إسرائيل مستعدة لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين دون شروط مسبقة ولكن رئيس السلطة الفلسطينية “محمود عباس” يفضل المسار الأحادي .

ورأى “ألكين” مع ذلك أن “عباس” قد يخضع للضغوط الكبيرة التي تمارسها عليه الولايات المتحدة والدول الأوربية لاستئناف المفاوضات، ورفض “ألكين” في مقابلة إذاعية صباح اليوم المطلب الفلسطيني بتجميد أعمال البناء في المستوطنات مشيرا إلى أن الحكومة السابقة قامت بتجميد هذه الأعمال لمدة تسعة أشهر دون أن يساهم ذلك في دفع المفاوضات.

أما رئيسة ميرتس “زهافا جالئون” فانتقدت بشدة المصادقة على بناء وحدات سكنية جديدة خارج الخط الأخضر في الوقت الذي يقوم فيه وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري” بزيارة للبلاد.

وأعربت النائبة “جالئون” عن أملها في أن يكون رئيس الوزراء “بنيامين نتنياهو” معني بالتوصل إلى تسوية مع الفلسطينيين ولكنها أضافت أنها تشكك في كون كبار المسئولين في الليكود يرغبون في ذلك أيضا، مؤكدة أن كتلتها لن تكون معارضة للسلام وإذا ما اتخذ نتنياهو خطوة جريئة فإنها ستؤيده.

اخبارمصر-البديل