خطة ما بعد مرسى من “الدفاع عن الجمهورية” بالتحرير

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

اقترحت حركة الدفاع عن الجمهورية، برنامج عمل وطني، وفقًا لأولويات احتياج الشعب المصري، لما بعد إسقاط حكم الإخوان المسلمين، ودعت كافة التنظيمات السياسية؛ لطرح أفكارها على كافة المستويات، وإجراء حوار وطني إيجابي.

ووضعت الحركة، في بيانها اليوم، الجمعة، الموزع على المتظاهرين في ميدان التحرير، تصورا لتلك المرحلة، من خلال حماية الجيش، باعتباره أحد المؤسسات القوية، القادرة على تأمين جميع أنحاء الجمهورية.

مع تعطيل العمل بالدستور الإخواني، والعمل بدستور 71 بعد التعديلات 2011، واعتباره دستور مؤقت، مع تهيئة البلاد لاستقبال دستور جديد، بعد استعادة التواجد الأمني بالجمهورية.

وأشار البيان إلى تولي رئيس الدستورية العليا مهام رئيس الجمهورية، على أن تتولى جميع أعضاء المحكمة المذكورة، مهام إدارة المرحلة الانتقالية، على أن تتولى وزارة وطنية مستقلة شئون الحكم والمهام التنفيذية.مع حل مجلس الشورى، وتولي الجميعة التأسيسة سلطة التشريع.