بلاغ يتهم مرسي بالتخابر لصالح جهات أجنبية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تقدم عبد العزيز فهمي عبد العزيز، الناشط الحقوقي، مدير عام الشباب والرياضة بالغربية، ببلاغ للمستشار أيمن الورداني، المحامى العام الأول لنيابات استئناف طنطا، ضد محمد مرسي، بصفتة رئيس الجمهورية، بتهمة التخابر مع جهات أجنبية، ومسئوليتة عن هروب المساجين في أثناء الثورة.

حمل البلاغ رقم 1889 بلاغات المحامي العام الأول بطنطا، وذكر: صدر حكم من محكمة استئناف طنطا، يوم 24 يونيو الجاري، بإحالة محمد مرسي و23 آخرين من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، إلى استكمال التحقيقات بالنيابة العامة، لارتكابهم جريمة التخابر مع جهات أجنبية، وهي حركة حماس وكتائب القسام وحزب الله، والاتفاق معهم على اقتحام عدد من السجون، وتهريب قيادات الإخوان المسلمين.

وأوضح البلاغ أن المشكو في حقه، من بين الهاربين بسجن وادي النطرون، وتسبب في تهريب 15 ألف مسجون من محبسهم؛ لترويع الشعب المصري، مما ترتب عليه قتل للمجندين والحراسة بالسجون.

وطالب البلاغ بإصدار قرار لمنع محمد مرسي، من السفر خارج البلاد، ووضعه على قوائم الممنوعين من السفر، وطالب بسرعة ضبطه وإحضاره، حتى يمثل أمام جهات التحقيق.