حواجز معدنية بمحيط مجلس إسنا بتكلفة 40 ألف جنيه لمواجهة أحداث 30 يونيو

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قام مسئولو مجلس مدينة إسنا بجنوب الأقصر بإقامة حواجز معدنية في محيط مبنى المجلس؛ تحسباً لوقوع أي اقتحام من جانب المتظاهرين أثناء أحداث 30 يونيو.

وأكد مصدر مطلع لـ “البديل” أن تكلفة الحواجز بلغت 40 ألف جنيه، فضلاً عن تركيب 4 كاميرات مراقبة أعلى المبنى وخارجه؛ لمراقبه أى تجمعات أو مناوشات بالقرب من المجلس، وربط هذه الكاميرات بوحدة متابعة طوال 24 ساعة؛ وذلك بهدف الوصول إلى مثيري  الشغب أو من يتعدى على المنشآت الحكومية وتخريبها.